WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

فرنسا.. عمدة مونبلييه يطلب من المغرب المساهمة في تدبير أزمة القاصرين المغاربة غير المصحوبين

- الإعلانات -

أحمد رباص – دنا بريس

خلال جلسة لمناقشة الإجراءات التي سيتم التصويت عليها يوم اغد لخميس في المجلس البلدي لضمان سلامة الحاضرة، تناول، ميخائيل ديلافوس، عمدة مونبلييه، قضية القاصرين المغاربة غير المصحوبين، معلنا أنه ينوي القيام بزيارة للسلطات القنصلية المغربية لفتح نقاش معهم حول هذه القضية.
في مواجهة تصاعد العنف والجنوح في مدينة مونبلييه، جنوب فرنسا، تطرق عمدتها خلال جلسة خاصة، للإجراءات الأمنية المختلفة التي سيتم اتخاذها وفقا له لاحتواء هذه الآفة، كما ذكرت وسيلة إعلام فرنسية France Bleu في موقعها على الإنترنت.
وذكر ديلافوس أن إحدى القضايا التي نوقشت وقيل إنها “مثيرة للقلق” هي مشكلة الانحراف المرتبط بالقاصرين الأجانب غير المصحوبين، خاصة منهم المغاربة والجزائريين. وأضاف قائلا: “سنحاول إيجاد بنيات لإخراجهم من غرف الفنادق. الإدارة تقترح بنية توفر التأطير التربوي “.
ثم دعا العمدة السلطات المغربية على الفور إلى التعاون من أجل القضاء على “شبكات المافيا” التي تستغل هؤلاء القاصرين لارتكاب جرائم مختلفة، حيث قال: “سأذهب لأتناقش مع السلطات القنصلية المغربية والجزائرية لأنني أود أن يشرحوا لي، أو بالأحرى أن يساعدوني على العمل ضد شبكات المافيا التي تستقطب القاصرين وتدفعهم لارتكاب السرقات في مدن فرنسا “.
وأضاف: “إذا علمنا أن أطفالًا فرنسيين يتجولون في شوارع العالم، فإننا سنكون أول من يشعر بالغضب. بعد ذلك، أعلم أن هناك أطفالا يفرون من الحروب النزاعات. لدينا حالات لجنود أطفال أظهر الاعتناء بهم نتائج، ويشرف فرنسا كونها عرفت كيف تعتني بهم. “
للتذكير، شهدت مدينة مونبلييه ظهور ظاهرة القاصرين الأجانب غير المصحوبين منذ عام 2017. ينام معظمهم في الشارع ويحصلون على قوتهم بسرقات تافهة، وغالبا ما يستهلكون المؤثرات العقلية. وفي حالة وجود المساعدة الاجتماعية للأطفال (جهاز دولتي تابع للإدارات يتكفل بهم)، فإن الصعوبة الرئيسية تكمن في رفضهم الصارم للاستفادة من خدماتها.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.