WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

رئيس الحكومة يستقبل وزير الشؤون الخارجية بجمهورية صربيا

بلاغ

استقبل رئيس الحكومة السيد سعد الدين العثماني، عشية يوم الأربعاء 5 ماي 2021 بالرباط، السيد نيكولا سيلاكوفيتش Nikola Selakovic وزير الشؤون الخارجية بجمهورية صربيا، الذي يقوم بزيارة للمغرب في إطار توطيد علاقات الصداقة والتعاون بين البلدين.
وشكل هذا اللقاء مناسبة أكد فيها الجانبان على جودة علاقات الصداقة التي تجمع بين البلدين، وعلى التنسيق السياسي الجيد القائم بينهما، وتطابق وجهات نظر البلدين بخصوص القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك، وكذا تشبثهما بمبادئ احترام وحدة الدول وسيادتها على ترابها، وعدم التدخل في شؤونها الداخلية.
كما أعرب المسؤولان عن الرغبة المشتركة للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية المغربية الصربية، إلى مستوى المؤهلات الهامة التي يوفرها اقتصادا البلدين، والمكانة المتميزة لكل منهما في محيطه الإقليمي والقاري، وآفاق التعاون الواسعة التي تفتحها.
واستعرض السيد رئيس الحكومة بهذا الصدد الخطوط العريضة للسياسة الإفريقية الاستراتيجية التي ينهجها المغرب تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله، من خلال الاستثمارات الهامة للمملكة في القارة، وحرصها على الدفع بالشراكة مع الدول الإفريقية الصديقة في جميع المجالات، وتقاسم التجارب ونقل التكنولوجيا، مما يجعل من المغرب بوابة متميزة للاستثمار الواعد والمثمر في القارة الإفريقية.
ومن جهته أكد وزير الخارجية الصربي على التقدير الخاص الذي تكنه بلاده للمغرب، باعتبار مبادرات المملكة الصديقة تجاه الجمهورية الصربية، كما جدد تطلع بلاده للدفع بالشراكة مع المغرب في مختلف المجالات، والعمل على استثمار كافة الفرص التي تتيحها مكانة كل من البلدين في محيطه الإقليمي، والآفاق التي تفتحها اتفاقيات الشراكة التي تجمع كلا منهما مع دول أخرى.
وتطرق الجانبان من جهة أخرى لتجربة كلا البلدين في مواجهة جائحة كوفيد 19 ومعالجة آثارها الاقتصادية والاجتماعية، والتحضير لمرحلة ما بعد الجائحة.
حضرت هذا اللقاء، القائمة بأعمال سفارة صربيا بالرباط وأعضاء الوفد المرافق لوزير الخارجية الصربي.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد