WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

الحكومة الإسبانية: بعد التعافي يغادر غالي البلاد


هارون شاكور – دنا بريس

أكدت الحكومة الإسبانية، يوم الثلاثاء 01 يونيو 2021، أن إبراهيم غالي، زعيم جبهة البوليساريو، سيغادر التراب الإسباني عندما يتعافى من إصابته من فيروس “كورونا”.

وأوضحت المتحدثة باسم الحكومة الإسبانية، ماريا خيسوس مونتيرو، بعد اجتماع لمجلس الوزراء، أن السلطة التنفيذية تطلب من زعيم البوليساريو أن “يتعاون مع المؤسسات القضائية كما فعل اليوم”، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الإسبانية (إيفي).
وذكرت مصادر إعلامية إسبانية أن مدريد رفضت دخول طائرة جزائرية اليوم إلى التراب الإسباني، كانت تريد نقل إبراهيم غالي إلى الجزائر.
ورفض قاضي التحقيق الإسباني، يوم الثلاثاء، اعتقال إبراهيم غالي أو سحب جواز سفره بغية منعه من السفر، وقال إنه “لا يوجد خطر لهروب غالي من إسبانيا، لذلك لم تتخذ في حقه أي إجراءات”.
واحتفظ القضاء الإسباني بتهمتين رئيسيتين ضد زعيم انفصاليي “البوليساريو”، الذي تم إدخاله منذ 18 أبريل إلى مستشفى إسباني في ظروف غامضة بهوية جزائرية مزورة. وتتعلق التهمة الأولى بـ”التعذيب”، وتقدم بشكاية بشأنها فاضل بريكة، الذي يتهم زعيم الانفصاليين بالمسؤولية عن اختطافه خلال الفترة من 18 يونيو 2019 إلى 10 نونبر من السنة نفسها.
وتهم التهمة الثانية ضد غالي، بالأساس، “الإبادة الجماعية” و”الاغتيال” و”الإرهاب” و”الجرائم ضد الإنسانية” و”الاختطاف”، وتقدمت بشكاية بشأنها الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان، التي تتخذ من إسبانيا مقرا لها.
ويعد المتهم أحد الأعضاء الـ 28 ضمن الحركة الانفصالية مع مسؤولين حكوميين جزائريين كبار تم التبليغ عنهم من قبل الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان وضحايا آخرين في غشت 2012.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد