WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

تفاصيل أخرى عن الشابة المالية التي أنجبت تسعة أطفال بالدار البيضاء..

أحمد رباص – دنا بريس

في يوم 5 ماي الماضي، وضعت شابة مالية تبلغ من العمر 25 عاما تسعة أطفال في عيادة بالدار البيضاء.
وفي آخر تصريح للعيادة، قالت يوم الأربعاء 2 يونيو إن الأم المالية وأطفالها التسعة، الذين يبلغون الآن شهرا واحدا، في حالة صحية جيدة لكنهم سيبقون تحت المراقبة لمدة شهرين آخرين.
اسمها حليمة سيسي، هذه المرأة المنحدرة من تمبكتو، أنجبت يوم 5 ماي خمس إنات وأربعة ذكور بعد نقلها في نهاية مارس من باماكو إلى الدار البيضاء، لمتابعة أكثر ملاءمة لمخاطر هذا الحمل المتعدد.
لم يعد المواليد الجدد في حاجة إلى وصلهم بأجهزة دعم التنفس لأنهم جميعا قد اجتازوا مرحلة الضائقة التنفسية.
وقال عبد القدوس الحفصي، مدير الاتصالات في عيادة عين البرجة الخاصة، إن تغذيتهم تتم بالأنبوب وتغير وزنهم بشكل كبير – ما بين 800 غرام و 1.4 كيلوغرام.
كان بإمكان الأم مغادرة هذه العيادة لكنها اختارت البقاء بالقرب من أطفالها لأسباب عاطفية، بحسب عبد القدوس الحفصي.
لكن العودة إلى مالي ليست في الحقيقة وشيكة الوقوع بعد، ذلك أن الأمر قد يستغرق ما بين شهر ونصف وشهرين، حتى يتمكن الأطفال الرضع من مواجهة الحياة.
في الرابع من ماي، تم حشد فريق طبي مكون من عشرة أطباء يساعدهم 25 مسعفا للمساعدة في الولادات القيصرية.
هذا تجدر الإشارة إلى أنه لا يمكن تأكيد هذه الولادة المتعددة كرقم قياسي عالمي. يعود السجل الذي تم التحقق منه طبيا إلى عام 2009، عندما أنجبت امرأة أمريكية ثمانية أطفال في سن 33.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد