WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

مستشفى مولاي إسماعيل.. وحين تكون الجرعة التي تقدم لمريضة مصابة باكتئاب حاد تحرش واغتصاب داخل مصلحة الطب النفسي

نادية الصبار – دنا بريس

تعرضت يوم الجمعة المنصرم الموافق ل 3 شتنبر الجاري، فتاة مريضة في مقتبل العمر لحالة تحرش رافقها اغتصاب من طرف رجل النظافة وذلك داخل مصلحة الطب النفسي التي كانت ترقد بها، بجناح النساء بمستشفى مولاي إسماعيل ( المدني) بمدينة مكناس.

حيث أفادت مصادر “دنا بريس”؛ أن مسؤول النظافة قد استغل غياب الممرضات داخل جناح النساء الذي تكلف بتنظيفه واستلم مفاتيحه بناء على الثقة من الممرضة المسؤولة، لأنه من المفروض أن يبقى تحت أعينها، ليقوم بفعلته، لاسيما وهو على علم بأن الفتاة تعاني اكتئابا متقدما صاحبه غياب القدرة على الكلام، وأنها غير مدركة لما حولها ولا تتفاعل مع الأحداث لغياب الوعي والهوة بينها وبين الواقع، وبالتالي لن يكون في وسعها الإفصاح عما ستتعرض له.

هذا وحسب ذات المصادر؛ فقد تفاجأت إحدى الممرضات برجل النظافة وهو يحاول أن يقوم بإغلاق أزرار سرواله الذي بدا وكأنه بوضعية من حاول التبول وأسقط سرواله قليلا ليخرج قضيبه دون خلع السروال تماما، وما زاد من شكوك الممرضة هو وجود المريضة عارية والتي كانت عندما تشتد عليها النوبة تتعرى من ثيابها وترمي بها على الأرض مما سهل على رجل النظافة مهمته.

الخطير بالأمر، أنه بعد أن اكتشفت الإدارة الواقعة، التي بلغت عنها الممرضة، اكتفت بطرد عامل النظافة وطي الورقة وبقيت القضية طي الكتمان، ولحدود كتابة هذه المقالة لم يبلغ إلى علم جريدتنا أنه قد تم فتح تحقيق في الموضوع. 



احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد