WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

نبيلة منيب.. “نعيش مرحلة أخطر من سنوات الجمر والرصاص”

مليكة اوشريف – دنا بريس

نظم الحزب الاشتراكي الموحد اليوم الخميس الموافق ل28 اكتوبر ندوة صحفية بالمقر المركزي بالدار البيضاء، على خلفية منع امينته العامة والنائبة البرلمانية نبيلة منيب من الدخول مرتين على التوالي إلى البرلمان، بحجة عدم توفرها على جواز التلقيح ورغم إدلائها بفحص Pcr.

دعت نبيلة منيب كل القوى السياسية والحقوقية والمدينة في البلاد للالتفاف من أجل اسقاط جواز التلقيح الجائر حسب وصفها، والذي يضرب عرض الحائط الدستور والقوانين الدولية التي صادق عليها المغرب، لذا لايمكن للبلاد أن تسير في “الردة الحقوقية “.

وأبرزت منيب خلال هذه الندوة التي قالت أنها لا تتعلق بمنعها من ولوج البرلمان، بقدر ما تخص قضية إسقاط جواز التلقيح الذي يقيد الحريات ويعطل الإقتصاد.

وأضافت: “حالة الطوارئ تكاد تتحول إلى حالة إستثناء و أن المرحلة المقبلة ستكون أخطر من سنوات الجمر والرصاص”.

وأكدت منيب أن التلقيح ماهو إلا سياسة تقودها البلدان المتقدمة في إطار الصراع الجيوسياسي الذي يستهدف المعطيات الخاصة للدول .

واسترسلت “نحن نناضل في الشارع ومن داخل المؤسسات، وأحيي المغاربة الذين يحتجون بشكل سلمي” موصية على اتباع التدابير الإحترازية حتى يتبين الخيط الأبيض من الأسود في موضوع الفيروس، لأنه محل شك من طرف علماء متخصصين، واجباريته ستخلق انقسامات بين المواطنين.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد