WeCreativez WhatsApp Support
فريق دنا بريس رهن إشارتكم، اتصلوا بنا
كيف يمكنني المساعدة؟
الخبر اليقين

تقرير حول لقاء السيد راشيد الطالبي العلمي بوفد من جمهورية الأوروغواي

تقرير أعدته الإعلامية نادية الصبار

دنابريس

استقبل رئيس مجلس النواب، السيد راشيد الطالبي العلمي، صباح اليوم الإثنين 5 دجنبر 2022، وفدا هاما من جمهورية الأورغواي، يضم أعضاء عن مجلسي الكونغرس ومشرفين على قطاعات حكومية إلى جانب فاعلين اقتصاديين وتجاريين، برئاسة السيد Jorge Osvaldo Gandini Astesiano ، نائب رئيس مجلس الشيوخ، الذي يقوم بزيارة عمل للمغرب للمشاركة في فعاليات المنتدى الاقتصادي الأورومتوسطي والخليجي لبرلمان البحر الأبيض المتوسط الذي سيحتضنه مجلس المستشارين بمدينة مراكش يومي 7 و 8 دجنبر الجاري.

بداية؛ شكر السيد راشيد الطالبي العلمي، السيد Jorge Osvaldo Gandini Astesiano نائب رئيس مجلس الشيوخ بالأورغواي والوفد المرافق له، على الزيارة التي من شأنها تقريب وجهات النظر وتعزيز الحوار البرلماني المشترك، وتوضيح الرؤى والمواقف. وعرض رئيس مجلس النواب المكتسبات التي حققها المملكة المغربية في عدة مجالات تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده، كما بسط تطورات قضية الوحدة الترابية والدعم الإقليمي والدولي الذي تحظى به، والأوراش التنموية التي تشهدها الأقاليم الجنوبية إذ أضحت مرجعا يحتذى به في عدة قطاعات حيوية.

كلمة السيد Jorge Osvaldo Gandini Astesiano نائب رئيس مجلس الشيوخ بالأورغواي:

أشكركم على هذه الدعوة الكريمة وأنا سعيد جدا بهذه الزيارة للمملكة المغربية الشريفة بعد أن زرتها منذ سنوات، وها أنذا اليوم أتواجد ضمن وفد من أعضاء الحكومة ومجلس الشيوخ بالاوروغواي، ونحن بصدد خلق اتفاق لمأسسة هذه العلاقة على المستوى الدولي.

المغرب لم يكن يوما ما خصما او عدوا لدولة الأوروغواي، وبالمقابل كانت هناك مجموعة من الممارسات من بعض الدول والتي تسيء للمغرب وكنا نتحملها بألم وكنا دائما نعطي الأمل لأن يتم الاعتراف بمغربية الصحراء، ومن المؤكد أن بلد الاوروغواي شعب ذو انفة وكرامة وعزة نفس كما أن المغاربة كذلك، ونحن كدولة نرفض التدخل في الشؤون الداخلية لأي بلد كيف ما كان نوعه وموقعه.. المغرب كان ضحية الاستعمار الفرنسي والإسباني على حد سواء، كما كانت أمريكا اللاتينية ضحية للاستعمار الإسباني.

لكن ما يمكن أن يشار إليه أن المغرب كان يحكم إسبانيا بكاملها لمده ثمانية قرون وأما إسبانيا فلم يتعدى احتلالها للمغرب إلا حوالي 40 سنه وبالتالي فالإسبان لم ينسوا هذا التاريخ فحاولوا خلق نوع من التفرقة داخل الأمة المغربية وكذلك الاستعمار الفرنسي “الظهير البربري”… لأنهم نبهوا لأن المغرب لا يمكن استعماره عسكريا ولا سياسيا فاستعملوا الثقافة كنوع من التفرقة الداخلية من خلال إصدار الظهير البربري للتفرقة بين العرب والأمازيغ وكذلك فعل الإسبان مع الثقافة الحسانية.

إلا أن المغاربة استوعبوا هذه الخطة وواجهوا بكل الإمكانيات المتاحة، كما أن المغرب على مر التاريخ حاول أن يكون دولة شاملة تجمع جميع أبنائه وبناته كيفما كان العرق أو اللغة أو الثقافة وحتى الدين، وهذا التنوع الثقافي يعطي قوة للمغرب مما أفشل مخططات الاستعمار في التفريق بين الثقافات والهويات فلم تجدي بدعة الصحراء في جنوب المغرب حيث يعيش أكثر من 700 ألف مواطن مغربي وبتندوف 30,000 مغربي.

هذا وشهد المغرب خلال الانتخابات الأخيرة لسنة 2019 موعدا مع التاريخ حيث سجل أعلى نسبة مشاركة في المدن الصحراوية، ومن هذا المنبر وأنا جالس هنا بجانبي صحراوي ورئيس مجلس المستشارين صحراوي؛ أقول أن 700 ألف مواطن صحراوي  هي التي يجب أن تكون لها الكلمة، لكن الترويج الذي يقوم به خصوم أعداء الوحدة الترابية هو زرع الأكاذيب وترويج الأضاليل.

أما فيما يخص تاريخ الأوروغواي أكاد اجزم أنه لا يمكن بتاتا فهم تاريخ بلدي وكذلك الإخوة في الأوروغواي.. دعونا نكون صرحاء، فالزيارة التي قمنا بها ليس فقط من أجل الاعتراف بمغربية الصحراء ولكن لأن ثمة عالم جديد يتشكل بعد جائحة كوفيد19 والحرب الروسية الأوكرانية…

نحن لسنا بحاجة لمن يعطينا النصائح، المغرب دولة ذات سيادة، المغرب يحكمه المغرب والاوروغواي تحكمه الاوروغواي وشعب الاوروغواي وحده هو الذي يفهم خصوصيات الدولة ومتطلبات الدولة وكذلك الأمر بالنسبة لدوله المغرب.

نحن مطالبون اليوم بالتخلي عن الأحكام الجاهزة ومجلس المستشارين ومجلس النواب هم رهن إشارة الاوروغواي ونحن بحاجة إلى صفحة جديدة في بناء ومأسسة علاقة المغرب بدولة الاوروغواي.


نود الاشارة إلى أن الحكومة الجديدة غيرت مجرى التاريخ حيث تمت المصادقه بالإجماع بمجلس الشيوخ على الصداقة المغربية الاوروغوايية والتي يعود الفضل فيها للسيد النعم ميارة، وسعداء لأننا أعضاء بمجموعة الصداقة هذه ونحن فئة من السياسيين الذين ساهموا في تطوير العلاقات بين البلدين.

نحن كذلك بصدد إعداد ورقة عمل وسنعمل جاهدين على الاشتغال عليها ولترجمة هذه المجهودات قمنا بإنشاء فرق ولجان علمية من أجل التعاون خاصة بين قطاعي الفلاحة والصيد البحري والصناعة والتجارة في بلدينا حتى يكون بلدنا الاوروغواي بوابة مفتوحة على المغرب.

فنحن في هذه المرحلة وبصفتنا السياسيه سنعمل على فتح صفحة جديدة والعمل بمفهوم جنوب جنوب ونحن مؤمنون جدا بما تقوم به المملكة المغربية تحت قيادة جلالة الملك محمد السادس في هذا الاتجاه.

وماحرصنا والتزامنا خاصة بعد الزيارة التي قام بها السيد النعم ميارة لبلدنا وتواجدنا اليوم وفي هذا المقام إلا دليل ومحاولة جادة وإرادة سياسية حقيقية من أجل تفعيل هذه الصداقة والاخوة بين بلدينا وفتح صفحة جديدة ومأسستها.

كما نثمن الخطوة القادمة والزيارة التي سيقوم بها سفير الأرجنتين لمدينة العيون ومدن صحراوية أخرى مجاورة للوقوف على كتب على كل المنجزات التي قامت بها الدولة المغربية وتكذيب كل الأقاويل وضحد كل الأضاليل المزعومة وتسريع الوتيرة واحترام الخصوصية السياسية لبلدينا.

كلمة السيد German Manuel Coutinho Rodriguez عضو مجلس الشيوخ:

لقد تغيرت الأوروغواي منذ زيارة السيد النعم ميارة وها نحن اليوم هنا في المغرب وسعداء جدا بزيارة المملكة المغربية.

نحن في دولة الاوروغواي للأسف في  لم نحترم كدولة طيلة 15 سنة الأخيرة البروتوكول المتعارف عليه في التعامل مع باقي الدول مما أسأء لدولتنا ونحن الآن نعمل على تصحيح الوضع وربط علاقات سياسية متينة لتصحيح الوضع وتغيير نظرة كل بلد تجاه الاخر، وضمن فعاليات البرلمان العالمي سعينا لتطوير علاقات مع جميع الأطراف.

وكنا فيما سبق قد زرنا المغرب مع أحد اعضاء مجلس الشيوخ وقد حددنا أربعة أهداف والتي تم تحقيقها وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على بناء صرح سياسي جديد.. وبإشراف من رئيس الدولة قمنا بتأسيس فرقة تهتم بتربية الأحياء الحيوانية ومع الاحترام لما تقوم به حكومة الاوروغواي لكننا كبرلمانيين سنقوم بمراقبه هذا العمل الحكومي من اجل نجاعة أكبر..

عضو من الكونغرس:

وكعضو في الحكومة عملي هو التنفيذ وقد عملنا وسنعمل على أجندة عمل انطلاقا من الثقة والتعاون وسنعمل على الوفاء بهذا الالتزام، اجدد شكري وأهنئكم على هذه الدولة الرائعة التي تنعمون بالعيش فيها وسنعمل على النهوض بالعلاقات الاقتصادية والتجارية للبلدين.

وكما تعلمون فإن وزير الصناعة والفلاحة ونوابهم الحاضرون معنا في هذا اللقاء من أجل تطوير هذه العلاقة والعمل في اتجاه تقوية الروابط التي تخدم مصلحة البلدين في قطاعات حساسة ويعول عليها كقطاع الصناعو والصيد البحري..

اوروغواي دولة منفتحة وتسعى لتقوية الروابط مع دولتكم ولن نبخل بما يمكن أن يسير في هذا الاتجاه وسنفتح ذراعينا لتطوير هذه العلاقات ونشدد على أننا نرفض كل أنواع الاستعمار الذي يمكن فرضه على بعض الدول.

بل نروم الحلول السلمية لحل النزاعات؛  فالاوروغواي تحترم خصوصية كل بلد على حدى كيف ما كان هذا البلد.

كلمة السيد راشيد الطالبي العلمي رئيس مجلس النواب:

بحكم أني كنت وزيرا للصناعة والتجارة والاتصالات في حكومة إدريس جطو، ووزيرا منتدبا لدى الوزير الأول المكلف بالشؤون الاقتصادية والعامة ثم وزير الشبيبة والرياضة ورئيسا لمجلس النواب خلال ولاية سابقة والولاية الحالية، وبحكم الخبرات التي راكمتها طيلة هذه التجربة السياسية المهمة؛ يمكنني أن أقدم كل الدعم للمكلفين بهذه القطاعات ونضع رهن اشارتهم خبراتنا، وذلك في إطار الصداقة والتعاون بين البلدين وتبادل الخبرات وتطوير العلاقات بيننا.

المغرب يصدر ما بين 2000 الى 2500 طن إلى الدول الإفريقية، كما يزود مجموعة من الدول كالسنغال، بوركينافاصو وغيرهما من الدول،  فجلالة الملك والشعب المغربي مقتنعون أن المستقبل هو للجنوب والمستقبل يصنع الآن.

لقد انتهى زمن الدول العظمى الذي كانت تفرض علينا الاصطفاف للاتحاد السوفياتي أو للولايات المتحدة الأمريكية، إسبانيا كانت تدعم بشكل مباشر مرتزقة البوليساريو ولكنها فهمت الآن وأخذت العبرة والدرس فقد كانت تدعم باعتقاد أن جزر الكناري هي المنفذ لإفريقيا لكنها وعت أن الدور الذي قامت به المملكة المغربية تحت قيادة صاحب الجلالة الملك محمد السادس في اتجاه الجنوب، فتراجعت ألمانيا وإسبانيا واعترفتا بمغربية الصحراء والولايات المتحدة الأمريكية اعترفت قبلهما كذلك بسيادة الصحراء وفتحت قنصلية بالجنوب.

فكل هذه الدول غيرت مواقفها ليس دفاعا عن الشعب الصحراوي ولا عن الحريات ولا عن حقوق الإنسان ولا بدافع الديمقراطية، بل اتخذت هذه المواقف بناء على مصالحها الدولية الخاصة ومستقبلها السياسي وموقعها داخل المنظومة الدولية الجديدة.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد