الرائدة في صحافة الموبايل
عيد العرش المكتبة الوطنية إشهار 1

جيرمي بنتام.. “الحكومة وسيلة لتحقيق المصالح الشريرة، لهذا وجب التحكم فيها وضبطها من قبل كل مواطن يقظ”

العدد الثالث من سلسلة “أساطين الفكر على مر التاريخ “، فكرة وإعداد ياسين شاكور



“السعادة المطلقة لأكبر عدد من الأشخاص هي مقياس الصواب والخطأ ”
Jeremy Bentham””

جيرمي بنثام، Jeremy Bentham، فیلسوف أخلاق ومشرع إنجليزي ومن دعاة مذهب المنفعة في الأخلاق والقانون. ولد في 15 فبراير سنة 1748 في لندن. تعلم اللغة اللاتينية وهو في الرابعة من عمره. وتعلم في مدرسة وستمنستر ثم في جامعة أكسفورد، درس القانون ابتداء من سنة1793 في Lincoln’s Inn بلندن، وصار محاميا في سنة1772. لكنه آثر الجانب النظري من القانون، فلم يمارس مهنة المحاماة، وإنما انكب على فقه القانون، خصوصا القانون الجنائي، وعلى دراسة النظم السياسية.
كان بنثام يسائل نفسه: ما الغرض من وضع القانون أو ذاك ؟ وما الهدف من هذا النظام القانوني أو السياسي أو ذاك؟ وهل هذا الهدف مرغوب فيه؟ فإن كان الجواب بالإيجاب، فهل القانون المسنون والنظام الموضوع حاليا يكفلان تحقيق هذا الغرض؟ وبالجملة، ما المنفعة التي يحققها هذا القانون أو ذلك النظام؟ لكن ما الضابط لهذه المنفعة المرجوة ؟
بحث بنثام عن هذا الضابط فوجده في : تحقيق أكبر سعادة لأكبر قدر من الناس.

ويصرح بنتام بأن مبدأ المنفعة هذا قد خطر بباله وهو يقرأ کتاب ” بحث في الحكم”، ( ظهر سنة 1798 تأليف جوزف بریستلي (J , Priestley الذي رأى أن المعيار الذي ينبغي وفقا له أن يحكم على كل أمور الدولة هو سعادة غالبية أفراد هذه الدولة.
حاول بنثام إصلاح نظام الحكم، باسم مبدإ المنفعة، في انجلترا إصلاحا جذريا، فدعا إلى تقرير حق التصويت العام لكل أفراد الشعب الإنجليزي لاختيار ممثليهم في مجلس العموم، ودعا إلى إلغاء مجلس اللوردات، لأنه يتنافى مع الديمقراطية وحكم العقل الذي صار يدعو إليه بنثام متأثرا بالثورة الفرنسية. ومضى إلى أبعد من هذا، فطالب بإلغاء النظام الملكي، وبإطراح التقاليد في نظام الحكم وفي سن القوانين، وإبعاد كنيسة إنجلترا عن شؤون السياسة.

اهتم بنثام بإصلاح النظام الدستوري وتقنين القانون الانجليزي. فكتب في سنة 1809 بحثا بعنوان : “بحث على طريق السؤال والجواب في إصلاح البرلمان” نشره سنة 1817، وفي السنة نفسها، سنة 1817، نشر: “دراسات في تقنين القانون وعن التعليم العام”، وفي سنة 1819 نشر بحثا بعنوان : مرسوم الاصلاح الراديكالي، مع إيضاحات، وفي سنة 1823 نشر بحثا بعنوان : المبادىء الموجهة لقانون دستوري، وفي سنة 1830 أصدر الجزء الأول مع الفصل الأول من الجزء الثاني من كتاب بعنوان: القانون الدستوري، وبعد وفاته نشر ديمون هذا الكتاب كاملا.

عيد العرش المكتبة الوطنية إشهار 1

قام بنثام، كذلك، بحملة قوية لإصلاح قانون العقوبات، وكان قاسيا في مجمله، ولجعل السجون في إنجلترا أرحم بالمسجونين، لأنه شاهد أن قانون العقوبات بقسوته المتناهية، والسجون بنظامها الرهيب المروع، لا يحققان الغرض منها وهو ردع المجرمين عن ارتكاب جرائمهم وتخويف المستعدين للإجرام حتى يمتنعوا عن الإجرام وهو في هذا إنما يطبق مبدأ المنفعة لا مبدأ الرحمة أو العطف الإنساني؛ إذ وجد أن القانون الجنائي والسجون لا يحققان المنفعة المرجوة منهما.

كان بنتام حساسا بالفعل تجاه صعوبات الإصلاح القانوني والسياسي والأخلاقي. لكنه كان مفكر التنوير الحقيقي في التزامه الثابت حيال ممارسة أكثر إنسانية وانفتاحا وشفافية للسلطة الاستبدادية. وقرب وفاته في 1832 عد بنثام بمثابة رمز للإصلاح الليبرالي الراديكالي والمقصد الأعظم لكل من أرادوا إصلاح ما تبقى من نظام الحكم القديم.

توفي بنثام في 6 يونيو عام 1832، وكان قد أوصى بتشريح جثته لصالح البحث العلمي، والحفاظ عليه بشكل دائم باعتباره «أيقونة آلية» (أو مُجسّمًا ذاتيًا)، والتي ستكون تذكارًا له، في كلية الجامعة، بجامعة لندن، هذه الكلية تم إنشائها بفضل مجموعة من الناس على رأسهم بنثام، وكان المقصود منها أن تفتح أبواب التعليم العالي لأولئك الذين لم يتح لهم دخول جامعتي كمبردج وأكسفورد، الجامعتين الوحيدتين في إنجلترا آنذاك.

بعض من مؤلفات جيرمي بنثام:

• The Works of Jeremy Bentham, edited by John Bowring. 12 volumes, Edinburgh, 1838- 43.
• Œuvres de Jérémie Bentham, traduites par E. Dumont. 3 Vols. Bruxelles, 1829. 36
• An Introduction to the principles of Morals and Legislation, ed. by L. La fleur. New York 1938.
• Theory of Legislation. translated from the French of E. Dumont by R. Hildreth. London, 1896.
• Bentham’s Theory of Legislation, edited by C.K. Ogden. London. 1950.
• A Fragment on Government, edited by F. C. Monta- gne. London, 1891.
• Bentham’s Theory of fiction, cdited by C.K. Ogden. London, 1932.
• Bentham’s Handbook of Political Fallacies, edited by H.A. Larrabee. Baltimore 1952.
• Deontology, or the Science of Morality. edited by J. Bowring,2 Vols, London 1834.
• The Limits of Jurisprudence defined, edited by CW. Everett. New York. 1945.
• Jeremy Bentham’s Economic Writings Critial edition based on his printed works and unprinted Mam- scripts, Edited by W. Sark, 3 Vols. London 1952- 4.
• Catalogue of the Manuscripts of Jeremy Bentham in the Library of University College. London, edited by A.T. Milne. London, 1937.

عيد العرش المكتبة الوطنية إشهار 2
3 تعليقات
  1. skdjht3eigjsfdgfddf.com يقول

    Aw, this was an incredibly good post. Spending some time and
    actual effort to generate a top notch article… but what
    can I say… I hesitate a lot and don’t seem to get anything done.

  2. d-change.net يقول

    Its such as you read my mind! You appear to know a lot about
    this, like you wrote the e book in it or something.
    I feel that you simply could do with a few percent to pressure the message house
    a bit, but other than that, this is great
    blog. A great read. I’ll definitely be back.

  3. d-change.net يقول

    If you want to improve your familiarity simply keep visiting this site and be updated with the most recent news posted here.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد