الرائدة في صحافة الموبايل
عيد العرش المكتبة الوطنية إشهار 1

مسابقة “Export Morocco Now” تدعم الشركات المغربية ذات الإمكانات التصديرية


تم إطلاق مسابقة “Export Morocco Now” يوم الجمعة في الدار البيضاء لتحديد المصدرين والمبتدئين في التصدير الذين سيستفيدون من برنامج المرافقة الثلاثي السنوات 2024-2026 للشركات المغربية ذات الإمكانات التصديرية.

بدأت المبادرة من قبل الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات (AMDIE) بالشراكة مع وزارة الصناعة والتجارة وجمعية مصدري المغرب (ASMEX). “Export Morocco Now” وهو برنامج جديد لدعم الشركات المغربية ذات الإمكانات التصديرية والتي تعمل في قطاعات الصناعة أو الخدمات.

سيتم إغلاق المسابقة بتحديد مئة مصدر ومبتدئ في التصدير، من بين 518 متقدمًا مؤهلًا، بما في ذلك 177 مصدرًا و341 مبتدئًا في التصدير، الذين سيستفيدون من برنامج المرافقة والخدمات المقدمة من AMDIE، بهدف تعزيز أنشطتهم في التصدير.

عيد العرش المكتبة الوطنية إشهار 1

هذا وتم تحديد قائمة مختصرة من بين 184 مرشحًا من بين 341 مبتدئًا في التصدير، تم اختيار 71 مبتدئًا في التصدير. يجب على الكيانات المتبقية (113 كيانًا) أن تخضع لمقابلة فردية خلال هذا “الحدث التدريبي”، حيث سيقدمون أنشطتهم ودوافعهم للتصدير لمدة 10 دقائق أمام 8 لجان تقوم بتحديد المصدرين والمبتدئين في التصدير الذين سيستفيدون من البرنامج.

خلال زيارته إلى “الحدث التدريبي”، أشاد المدير العام لـ AMDIE، علي صديقي، بتنظيم هذه المبادرة التي تهدف إلى اختيار الشركات المغربية التي تنوي بدء أنشطتها على الصعيد الدولي، مؤكدًا أن “Export Morocco Now” هو برنامج يدعمه التزام جميع الشركاء لدعم المنتج المحلي وبالتالي تعزيز الصناعات المغربية. من جانبه، أبرز المدير التنفيذي لـ ASMEX، منير فرام، “استثنائية” هذا اللقاء “في الجانب الذي هو أول مرة يعقد فيها مع منافسين مغاربة يرغبون في تسليط الضوء على العرض المغربي”. وأضاف قائلاً: “هؤلاء المبتدؤون في التصدير لديهم مواهب كبيرة وإمكانيات تصديرية للتوسع في أسواق جديدة، بما في ذلك الأسواق الأفريقية والأوروبية والأمريكية”.

المصدر la vie économique،

Publié le 2 février 2024 

عيد العرش المكتبة الوطنية إشهار 2
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد